تنظيم “داعش” يتبنى هجوم فيينا

Spread the love

تبنى تنظيم “داعش” الإرهابي الأمس، هجوم فيينا الذي وقع مساء الاثنين في العاصمة النمساوية، حيث تسبب إطلاق النار بمقتل 4 أشخاص وإصابة 22 أخرين، فيما أعلنت مصادر محلية تعرض معبد يهودي لهجوم.

كما أرفق التنظيم في بيانه، صورة رجل ملتح يدعى “أبو دغنة الألباني”، قال فيها إنه هاجم حشوداً في وسط فيينا، يوم الاثنين، بمسدس وبندقية آلية قبل أن يُقتل على يد الشرطة النمساوية.

من جهة أخرى، قال وزير داخلية النمسا، كارل نيهامر: “شهدنا هجوماً مساء أمس من إرهابي إسلامي واحد على الأقل، لم تشهد النمسا هجوماً مثله منذ عقود”.

وأضاف أن الشرطة النمساوية اعتقلت 14 شخصاً على صلة بالمشتبه به الرئيسي في هجوم فيينا الدامي، كما داهم رجال الشرطة 18 منزلاً دعماً لتحقيقاتهم.

وبحسب مصادر إعلامية محلية، تدخلت الشرطة النمساوية في الوقت المناسب قبل أن يصبح الوضع أسوأ، حيث استطاعت الشرطة قتل الإرهابي(عمره 20 عاماً، يحمل جنسية النمسا ومقدونيا الشمالية) بإطلاق النار عليه في مكان الحادث، بينما هرب الآخر.

المصدر :وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.