أجهزة عالية السرعة.. كيف تتم عمليات إعادة الفرز في جورجيا؟

Spread the love

ستعتمد عملية إعادة فرز أصوات الناخبين في ولاية جورجيا الذين شاركوا في الاقتراع الرئاسي على قيام المرشحين بطلب إعادة الفرز، ومن غير المتوقع معرفة النتائج خلال الأيام القلية القادمة.

وأعلن وزير الشؤون الخارجية لجورجيا، براد رافنسبرغر، الخميس، أن الولاية تتجه لإعادة الفرز، بعد أن ضاق الفارق بشدة بين المرشح الديمقراطي، جو بايدن والرئيس الجمهوري، دونالد ترامب، في هذه الولاية الحاسمة.

وأظهرت آخر بيانات وكالة أسوشيتد برس أن المرشحين حصلا عن حوالي 49.4 في المئة من الأصوات بعد فرز نحو 99 في المئة من أوراق الاقتراع، وذلك بفارق حوالي 2000 صوت فقط لصالح بايدن.

والولاية التي كان ترامب متقدما بها في بداية أعمال الفرز، قبل تغير النتيجة لصالح منافسه، لا تشير إلى قواعد لعملية إعادة الفرز تلقائيا”، أي قيام السلطات بذلك من تلقاء نفسها، لكنها تسمح للمرشحين بطلب ذلك إذا كان الهامش 0.5 في المئة أو أقل.

غابرييل ستيرلنغ، مدير تنفيذ نظام التصويت في الولاية، قال، وفق صحف أميركية، إن الهامش الضئيل هو تقريبا بحجم عدد طلاب “مدرسة ثانوية”.

وأشار إلى أنه يمكن للمرشحين طلب إعادة الفرز بعد موعد التصديق على الانتخابات (المقرر يوم 13 نوفمبر) وفي حال كان الهامش في النتائج هو 0.5 في المئة أو أقل، بحسب شبكة فوكس نيوز.

وتوقعت صحف أميركية أن تستغرق عمليات إعادة الفرز أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، ما يعني أن النتيجة قد تعرف بحلول نهاية الشهر الجاري.

وبشكل عام، تتم عملية إعادة فرز الأصوات للتأكد من دقة نتائج الفرز في المرة الأولى وضمان عدم حدوث أخطاء.

وتقول وكالة أسيوشيتد برس إنه وفق القانون المشار إليه سابقا، يمكن لأي من المرشحين تقديم طلب إعادة الفرز. ومن المرجح أن تتقدم بهذا الطلب حملة ترامب مع تراجعها في النتائج حاليا، لكن إذا استعاد المرشح تقدمه، فسوف تتخذ هذه الخطوة حملة بايدن.

وبحسب مكتب وزير الشؤون الخارجية لجورجيا، سيتم إجراء إعادة الفرز على أجهزة مسح ضوئي عالية السرعة في مكتب الانتخابات المركزي بكل مقاطعة.

وسيقوم الموظفون بعد أوراق الاقتراع يدويا ثم يضعونها في ماكينة المسح، وإذا جاءت نتائج الفرز متطابقة، سيعني ذلك أن الأجهزة دقيقة ومن ثم تتم إعادة فحص كل بطاقات الاقتراع.

وتشير نتائج بحث أجرته أسوشيتد برس إلى أنه تمت 31 عملية إعادة فرز على مستوى الولاية منذ عام 2000، ثلاث منها فقط غيرت النتائج. وكان الهامش في هذه السباقات هو نحو 300 صوت أو أقل.

المصدر: الحرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.