أكثر من 300 ألف وفاة في أوروبا جراء فيروس كورونا

كورونا
Spread the love

سجّلت أوروبا أكثر من 300 ألف وفاة بفيروس كورونا المستجد، حسب تعداد أجرته فرانس برس استناداً إلى بيانات السلطات الصحية.

وتعدّ أوروبا المنطقة الثانية في العالم الأكثر تضرراً لناحية الوفيات، مع تسجيلها 300,688 وفاة، فيما سجلت أميركا اللاتينية والكاريبي 408,841 وفاة.

وأوروبا التي تضم 52 دولة، تعدّ المنطقة الأكثر تضرراً في العالم لناحية الإصابات، تليها أميركا اللاتينية والكاريبي (11,5 مليون إصابة) وآسيا (10,9 مليون). ونحو نصف الإصابات في أوروبا سجّلت في أربع دول هي روسيا (1,733,440) وفرنسا (1,601,367) واسبانيا (1,306,316) والمملكة المتحدة (1,123,197).

وفرنسا التي فرضت إغلاقا الأسبوع الماضي سجلت 58046 إصابة جديدة الخميس في حين بدا أنه من الممكن أن تتجاوز الأحداث خطة دعم اقتصادي أُعلن عنها قبل شهرين ولم تكمل تفاصيلها حتى الآن.

ويفيد خبراء بأن إيطاليا تواجه موجة ثانية من الفيروس بينما عادت مناطقها مجددا للتحذير من امتلاء وحدات العناية المشددة لديها بشكل سريع.

وتم تسجيل 445 وفاة جديدة بالفيروس في أنحاء البلاد الخميس إضافة إلى 34505 إصابة جديدة.

وأغلقت في خمس مناطق في الشمال إضافة إلى كالابريا، صُنفت على أنها “مناطق حمراء”، الأعمال التجارية غير الأساسية اعتبارا من منتصف ليل الخميس، في تدابير تطال 16 مليون شخص.

وفي بلجيكا، البلد الأكثر تضررا في العالم لجهة عدد الوفيات نسبة لعدد السكان، قالت السلطات الصحية إنه يبدو أن الموجة الثانية للفيروس بلغت ذروتها.

كما يضرب الفيروس سويسرا بلا هوادة، وخصوصا منطقتها الناطقة بالفرنسية حيث يزداد الضغط على المستشفيات بشكل متسارع.

تسبب كورونا بوفاة ما لا يقل عن 1,235,148 شخصا في العالم منذ الإبلاغ عن ظهور المرض في الصين نهاية ديسمبر.

المصدر: فرانس برس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.