“أكسيوس”: ترامب يفكر بخوض السباق الرئاسي عام 2024

Spread the love

كشف موقع “أكسيوس” الأميركي في خبر حصري أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد أبلغ مستشاريه بأنه يفكر في الترشح للرئاسة مرة أخرى في عام 2024، حسبما قال مصدران مطلعان على المحادثات للموقع.

وقال الموقع إن هذا هو أوضح مؤشر حتى الآن على أن ترامب يدرك أنه خسر انتخابات عام 2020 لصالح منافسه الديمقراطي السناتور جو بايدن – حتى مع استمرار ترامب في الإصرار زوراً على أنه الفائز الحقيقي، وأن هناك تزويراً في الانتخابات وأن فريقه سيقاتل حتى النهاية في المحاكم.

وتقتصر ولاية الرئيس الأميركي على الخدمة لفترتين ولكن لا يلزم أن تكونا متتاليتين.

وقال “أكسيوس” إنه لم يتسنَ له بعد الوصول إلى المسؤولين في حملة ترامب والبيت الأبيض للتعليق على الخبر.

ويخشى المساعدون الذين يقدمون المشورة للجمهوريين الذين من المرجح أن يترشحوا في عام 2024 من احتمال ترشح ترامب في ظل النفوذ الاستثنائي الذي يتمتع به على ملايين ناخبي الحزب الجمهوري. فحتى بعد أربع سنوات من ترك منصبه، بإمكانه أن يظل محبوباً في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري.

وقال الموقع إن هذه الحقيقة وحدها يمكن أن تجمد الطموحات، وجمع الأموال، والتوظيف الفردي للمرشحين – واللجنة الوطنية للحزب الجمهوري وهي تسعى إلى إعادة تجميع صفوفها وتجاوز ترامب.

وكشف الموقع أنه في اليوم الذي تم تنصيب فيه ترامب رئيساً، في كانون الثاني/ يناير 2017، قدم ترامب أوراقاً لدى لجنة الانتخابات الفيدرالية للتأهل كمرشح لعام 2020.

ترجمة: الميادين نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.