إدارة الغذاء والدواء الأميركية تسمح بجرعات لقاح معززة لجميع البالغين

إدارة الغذاء والدواء الأميركية تسمح بجرعات لقاح معززة لجميع البالغين

شجون عربية- سمحت إدارة الغذاء والدواء الأميركية اليوم الجمعة بجرعات معززة من لقاحي فايزر ومودرنا لكل من يبلغ من العمر 18 عاماً أو أكثر، مما يمنح الأهلية للجرعة الثالثة لعشرات الملايين من البالغين الذين تم تطعيمهم بجرعتين.

وأعلنت كل من شركتي فايزر ومودرنا أن المنظمين قد وسعوا نطاق التصريح بالجرعات المعززة.

وقالت صحيفة “نيويورك تايمز” إن هذه الخطوة تعمل على تبسيط الأهلية، وتفي بتعهد الرئيس الأميركي جو بايدن بتقديم الجرعات لكل بالغ أميركي وتسمح رسمياً بممارسة موجودة بالفعل في 10 ولايات على الأقل.

وخوفاً من أن يؤدي تراجع الحماية وبداية فصل الشتاء إلى اندلاع موجة من الإصابات الخطيرة بفيروس كوفيد، قدم عدد متزايد من حكام الولايات جرعات معززة للجميع في سن 18 عاماً أو أكبر قبل العطلة.

وجادل الدكتور أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في الحكومة الفيدرالية، بلا هوادة خلال الشهر الماضي من أجل الحصول على جرعات معززة لجميع البالغين، وهو موقف يشاركه إياه معظم مستشاري بايدن الصحيين الآخرين. وقال فاوتشي إن الانخفاض في مستويات الأجسام المضادة لدى الأشخاص الذين تم تطعيمهم بجرعتين كان علامة واضحة على الحاجة إلى جرعات معززة. وأشار إلى أن خبراء الصحة العامة الذين يجادلون بأن البالغين الأصغر سناً لا يحتاجون إلى جرعة ثالثة، يتجاهلون مخاطر ظهور أعراض مرض “كوفيد”.

وأضاف: “لقد طفح الكيل، دعونا نتحرك قدماً. نحن نعلم ما هي البيانات”.

وقالت الصحيفة إنه إذا وافقت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها على الخطوة، فمن المحتمل أن يكون جميع البالغين الذين حصلوا على جرعة ثانية من لقاح فايزر أو مودرنا، قبل ستة أشهر على الأقل، مؤهلين للحصول على جرعة معززة بحلول نهاية الأسبوع. ومن المقرر عقد اجتماع للمستشارين الخارجيين للوكالة في وقت لاحق اليوم الجمعة.

وفي إحاطة إعلامية بالبيت الأبيض يوم الأربعاء الماضي، وعدت الدكتورة روشيل والينسكي، مديرة مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، بأن الوكالة “ستراجع بسرعة بيانات السلامة والفعالية وتقدم توصيات بمجرد سماعنا قرار وكالة الغذاء والدواء الأميركية”.

وجاء قرار إدارة الغذاء والدواء بعد شهور من الجدل الحاد داخل الإدارة والمجتمع العلمي حول من يحتاج إلى جرعات معززة ومتى. بوأعرب عض المستشارين الخارجيين لإدارة الغذاء والدواء ومركز السيطرة على الأمراض مراراً عن عدم ارتياحهم لمدى سرعة تحرك الإدارة لتقديم الجرعات المعززة. وقال النقاد إن حملة الإدارة المعززة كانت مدفوعة بأسباب عملية أو سياسية أكثر من الأسباب العلمية، وأن المنظمين الفيدراليين كانوا يحللون بيانات السلامة والفعالية على الفور.

نقله إلى العربية: الميادين نت