ارتفاع وفيات “كوفيد” في أوروبا

ارتفاع وفيات “كوفيد” في أوروبا

شجون عربية – ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية أنه في الأسبوع الأول من تشرين الثاني / نوفمبر الجاري، كانت أوروبا مسؤولة عن نحو ثلثي عدد الإصابات الجديدة بالفيروس المبلغ عنها في العالم والبالغة 3.1 مليون حالة، ومسؤولة عن أكثر من نصف الوفيات البالغ عددها 48000 التي تم الإبلاغ عنها على مستوى العالم، بزيادة قدرها 10 في المائة في عدد الوفيات في أسبوع واحد فقط.

وقالت الصحيفة إن أعلى حصيلة للوفيات كانت في روسيا وأوكرانيا ورومانيا في الأسبوع الأول من تشرين الثاني / نوفمبر، بحسب منظمة الصحة العالمية. وكانت أعداد الإصابات الجديدة أعلى في روسيا وبريطانيا وتركيا.

ويتعارض هذا الاتجاه مع مسار المناطق الأخرى: فقد انخفض معدل الوفيات الجديدة المبلغ عنها في جميع أنحاء العالم بنسبة 4 في المائة خلال نفس الفترة الزمنية، وظل معدل حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا مستقراً.

وأعادت السلطات في بعض البلدان، مثل هولندا، فرض قيود تتطلب أقنعة الوجه وشهادات اللقاح في مناطق معينة. وقالت المستشارة النمساوية يوم الخميس، إن من المرجح فرض قيود إغلاق جديدة على السكان غير الملقحين في النمسا بسبب ارتفاع عدد الحالات الجديدة بسرعة.

في رومانيا، حيث تم تطعيم نحوالي 40 في المائة فقط من السكان بشكل كامل، وصلت وفيات فيروس كورونا إلى مستويات قياسية. وفي ألمانيا، حيث تم تطعيم ثلثي السكان بشكل كامل، يتم الإبلاغ عن عشرات الآلاف من الحالات الجديدة كل يوم، وهي أعلى نسبة تشهدها البلاد منذ بدء الوباء.