ميقاتي:الانهيار ليس من مسؤولية المودع و المصرف غير قابل للإصلاح

ميقاتي:الانهيار ليس من مسؤولية المودع و المصرف غير قابل للإصلاح

شجون عربية_

اكد رئيس الحكومة ​نجيب ميقاتي​ قوله أن البنوك اللبنانية ليست قابلة للإصلاح، “هي بحاجة إلى إعادة بناء”. فبحسب الأرقام الموجودة بين يديه، ربما أربعة أو خمسة مصارف ستتمكّن من النجاة من الانهيار.
كما لفت إلى “أنه سيحيل خطة المصارف، إضافة إلى خطة شركة” لازار” (مستشار الدولة) المعدّلة، كما خطة ​مصرف لبنان​ والورقة التي أعدّها فريق عمله، على فريق عمل آخر، يرفض الكشف عن أعضائه، من أجل الخروج بخطة تعافٍ جديدة، ستُعرض بطبيعة الحال على ​صندوق النقد الدولي” .

واعتبر  “أن المسؤولية تتوزع على أربعة أطراف: الدولة، مصرف لبنان، المصارف، والمودعون. لكن، في شتى الحالات، الفئة الأخيرة “غير مسؤولة أبداً عن الانهيار. الناس وضعوا أموالهم في المصارف، والمصارف وضعت الأموال في مصرف لبنان وحققت الأرباح، ومصرف لبنان أغراها لتفعل ذلك، وثبّت ​سعر الصرف​ الذي طالبت به الحكومات المتعاقبة، وموّل الدولة”.

واوضح أنه “يجب تعديل خطة” لازار” التي سبق أن اعتمدتها ​حكومة حسان دياب​، إذ كيف يمكن مستشار الدولة أن يعدّ لها خطة من دون الحديث مع مصرف لبنان والمصارف؟. ولأجل ذلك، حصل تواصل بين لازار ومصرف لبنان الذي زوّدها بالأرقام التي تحتاج إليها، فضلاً عن لقاءات بين الشركة و​جمعية المصارف​”.

النشرة