الأردن يعيد سفيره لدى إسرائيل

الأردن يعيد سفيره لدى إسرائيل

قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إن الأردن أعاد سفيره لدى إسرائيل للتشاور، وذلك في إثر استمرار هذه الأخيرة في اعتقال المواطنيْن الأردنييْن هبة اللبدي وعبد الرحمن مرعي، ووصف هذا الاعتقال بأنه غير قانوني وغير إنساني، وأكد أن إسرائيل تتحمل المسؤولية الكاملة عن حياة المعتقليْن.

وأضاف الصفدي في تغريدة نشرها في حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مساء أمس (الثلاثاء)، أن الأردن سيستمر في اتخاذ خطوات قضائية ودبلوماسية لضمان عودة اللبدي ومرعي إلى بلدهما سالمين وبصحة تامة، وقال إن تعريض حياتهما للخطر مع تدهور صحتهما هو عمل مستهجن، مؤكداً أن المملكة تضع مصالح مواطنيها فوق أي اعتبار.

ولاحقاً كتب الصفدي أن إعادة السفير هي خطوة أولى رداً على عدم استجابة إسرائيل لطلبات الأردن المستمرة بشأن إطلاق سراح المواطنيْن المعتقليْن.

وكانت إسرائيل اعتقلت اللبدي ومرعي في نهاية آب/أغسطس الفائت لدى دخولهما إلى الضفة الغربية في معبر اللنبي بشبهة ارتكاب مخالفات أمنية خطرة، في حين أكد كلاهما أنهما دخلا إلى الضفة للمشاركة في عرس. وأعلنت اللبدي إضراباً عن الطعام أدى إلى تدهور حالتها الصحية ونقلها إلى المستشفى.

من ناحية أُخرى، أعلنت وزارة الخارجية الأردنية أمس أن السلطات الأردنية اعتقلت مواطناً إسرائيلياً تسلل بصورة غير شرعية إلى الأراضي الأردنية، وبدأت التحقيق معه لنقله إلى الجهات القضائية المختصة.

المصدر: صحيفة يديعوت أحرونوت الاسرائيلية – عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية