بايدن سيوقع قريباً مشروع قانون البنية التحتية الجديد

بايدن سيوقع قريباً مشروع قانون البنية التحتية الجديد

شجون عربية – قال الرئيس الأميركي جو بايدن إنه سيوقع مشروع قانون البنية التحتية بقيمة تريليون دولار والذي أقره مجلس النواب بعد حل وسط نادر من الحزبين الديمقراطي والجمهوري.
وقالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية إن التشريع هو أكبر مشروع قانون للأشغال العامة منذ أن أنشأ الرئيس الأميركي دوايت أيزنهاور النظام المشترك بين الولايات. ويخصص نحو 600 مليار دولار لتحسين الطرق السريعة والعبور وجودة المياه والنطاق العريض على مدى 10 سنوات، ورقم قياسي قدره 47 مليار دولار لمقاومة تغيّر المناخ.
لكن القانون الثاني الأكبر، وهو قانون الرفاه الاجتماعي وتغيّر المناخ البالغ 1.85 تريليون دولار، لا يزال في طي النسيان. وهو كذلك حل وسط بين الحزبين إذ اقترح الديمقراطيون في الأصل حزمة بقيمة 3.5 تريليون دولار.
وقد تم أخيراً التوصل إلى اتفاق يوم الجمعة عندما اقترح “التجمع الأسود في الكونغرس” تمرير مشروع قانون البنية التحتية على الفور وإجراء تصويت منفصل على مشروع القانون الاجتماعي في منتصف تشرين الثاني / نوفمبر الجاري.
وقد وصف بايدن النصر باعتباره أمراً حاسماً لتعزيز أعمال الأميركيين ومحوراً في استراتيجيته للتنافس مع الصين. وجاء الاتفاق بعد فوات الأوان للمساعدة في تعزيز الديمقراطيين في الانتخابات الأخيرة، ولكن قد يكون من الضروري تجنّب كارثة انتخابية للحزب في انتخابات التجديد النصفي العام المقبل.