جونسون للاتحاد الأوروبي: تخلوا عن ترتيب أيرلندا أو واجهوا خروجاً دون اتفاق

جونسون للاتحاد الأوروبي: تخلوا عن ترتيب أيرلندا أو واجهوا خروجاً دون اتفاق

(رويترز) – حذر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم السبت الاتحاد الأوروبي من أنه يتعين التخلي عن الترتيب ”المخالف للديمقراطية“ الخاص بأيرلندا إذا أراد إبرام اتفاق لخروج بلاده من التكتل.

وقال جونسون مراراً منذ تولى منصبه يوم الأربعاء إنه إذا واصل الاتحاد الأوروبي رفض إعادة التفاوض على اتفاق الانسحاب الذي اتفقت عليه رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي فإنه سيُخرج بريطانيا من التكتل يوم 31 أكتوبر تشرين الأول المقبل من دون اتفاق.

وأكبر مطالب جونسون هو حذف الترتيب الخاص بحدود أيرلندا الذي يعد أكثر عناصر اتفاق الانسحاب إثارة للخلاف، وهو مطلب أثار غضب أيرلندا وحيرة دول أخرى في الاتحاد الأوروبي.

والترتيب عبارة عن سياسة مصممة بحيث تمنع عودة الضوابط إلى الحدود البرية التي تمتد 500 كيلومتر بين أيرلندا وأيرلندا الشمالية التابعة لبريطانيا والتي ألغيت بموجب اتفاق الجمعة العظيمة للسلام المبرم في عام 1998.

وقال جونسون في مدينة مانشستر في شمال إنجلترا رداً على سؤال عما إذا كان الترتيب الخاص بأيرلندا هو الأمر الوحيد الذي يرغب في تغييره، ”إذا تخلصنا من الترتيب بالكامل فسنكون قد أحرزنا الكثير من التقدم“.

والقادة الأوروبيون مستعدون للتحدث مع الزعيم البريطاني الجديد عن الخروج من الاتحاد الأوروبي، لكنهم يصرون حتى الآن على أنهم لن يعيدوا فتح التفاوض بشأن اتفاق الانسحاب.

وأيرلندا نقطة حاسمة في أي حل لمسألة الخروج من التكتل.

وقال رئيس الوزراء الأيرلندي ليو فاردكار يوم الجمعة إن قضية توحيد أيرلندا وأيرلندا الشمالية ستثار حتما إذا خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق للانفصال في 31 أكتوبر تشرين الأول.

وقال جونسون ”سنحاول حل هذه المشكلة وسنفعل ذلك بروح الصداقة والتعاون“. وأضاف ”لكن لا يمكننا القيام بالأمر ما دام الترتيب المخالف للديمقراطية، الذي يسعى لتقسيم بلدنا، لتقسيم المملكة المتحدة، قائماً“.

وتابع قائلاً ”نحتاج لاستبعاده ثم سيكون بمقدورنا إحراز تقدم، على ما أظن“.