درعي: الحكومة تدرس فرض إغلاق شامل عشية عيد الفصح اليهودي لمنع تفشي فيروس كورونا

درعي: الحكومة تدرس فرض إغلاق شامل عشية عيد الفصح اليهودي لمنع تفشي فيروس كورونا

قال وزير الداخلية الإسرائيلي آرييه درعي إن الحكومة تدرس فرض إغلاق شامل في جميع أنحاء إسرائيل عشية عيد الفصح اليهودي الذي يصادف في يوم الخميس المقبل، وذلك بغية منع تفشي فيروس كورونا.

وأضاف درعي في سياق مقابلة أجرتها معه قناة التلفزة الإسرائيلية 12 مساء أمس (الأحد)، أن الهدف من وراء هذا الإغلاق هو منع أي تحرك بين العائلات وإلزام كل مواطن بقضاء العيد مع الأشخاص الذين يعيش معهم حالياً. 

من ناحية أُخرى، أفادت قناة التلفزة نفسها أن الحكومة الإسرائيلية قررت أمس فرض إغلاق على مدن إسرائيلية أُخرى، بالإضافة إلى بني براك [وسط إسرائيل] التي تقطنها أغلبية من اليهود الحريديم [المتشددون دينياً] بسبب انتشار فيروس كورونا فيها. وهذه المدن هي: إلعاد، ومجدال هعيمق، وأشكلون، وطبرية، وأور يهودا، بالإضافة إلى عدد من الأحياء في مدينة القدس ومستوطنتي بيتار عيليت وموديعين عيليت في يهودا والسامرة [الضفة الغربية].  

وأضافت القناة أن الطريقة التي ستُتبع في الإغلاق ستكون مشابهة للتي فرضت على بني براك، وأنه سيكون للجيش الإسرائيلي دور كبير في هذه العملية.

يُذكر أنه تم تكليف الجيش الإسرائيلي رسمياً يوم الجمعة الفائت بتقديم المساعدة لفرض الإغلاق على بني براك التي تُعد بؤرة لفيروس كورونا، بينما قامت الشرطة بوضع حواجز عند مداخل المدينة وخارجها.

وقال قائد الجبهة الداخلية في الجيش الإسرائيلي اللواء تامير يدعي إنه من المتوقع إرسال الجيش إلى مدن أُخرى تواجه تفشياً للفيروس.

المصدر: صحيفة يديعوت أحرونوت الاسرائيلية _ عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية