ريفلين يكلف غانتس تأليف الحكومة الإسرائيلية المقبلة

ريفلين يكلف غانتس تأليف الحكومة الإسرائيلية المقبلة

كلّف رئيس الدولة الإسرائيلية رؤوفين ريفلين مساء أمس (الأربعاء) رئيس تحالف “أزرق أبيض” بني غانتس تأليف الحكومة المقبلة بعد أن أعلن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في بداية هذا الأسبوع أنه فشل في القيام بذلك.

وأمام غانتس 28 يوماً الآن لمحاولة تأليف حكومة.

وشدّد ريفلين على الحاجة إلى إقامة حكومة وحدة، وكرر اقتراحه بتقاسم السلطة بين غانتس ونتنياهو وإجراء تغيير قانوني في منصب رئيس الحكومة، والذي ينص على أن يبقى رئيس الحكومة نتنياهو في منصبه بصفة شكلية في حال قُدمت ضده لائحة اتهام في حين تُنقل جميع الصلاحيات الفعلية إلى القائم بأعماله غانتس.

وأكد ريفلين أنه من الممكن تأليف حكومة ولا يوجد مبرر لفرض دورة انتخابية أُخرى ثالثة على الجمهور الإسرائيلي. وقال إنه في حال عدم قيام هذه الحكومة فإن جميع مواطني إسرائيل سيدفعون ثمن ذلك.

وتعهد غانتس من ناحيته إقامة حكومة مصالحة وطنية ليبرالية، وقال إنه سيدعو نتنياهو وحزب الليكود إلى الانضمام إليها، وسيدعو جميع الأحزاب السياسية إلى إجراء محادثات بشأن أهدافها، وأكد أن ائتلافه سيكون مفتوحاً للجميع باستثناء العنصريين والداعمين للعنف.

وأشار غانتس إلى أنه سيعمل من أجل كل شعب إسرائيل، وسيؤلف حكومة تدفع نحو السلام وتعرف التعامل بشكل حازم مع أي عدو، وتمثل الجميع بمن في ذلك اليهود الحريديم [المتشددون دينياً] والسكان العرب والدروز ومثليو الجنس

المصدر: صحيفة يديعوت أحرونوت الاسرائيلية _ عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية