سليماني: إسرائيل فوتت فرصة لاغتيالي مع نصر الله

سليماني: إسرائيل فوتت فرصة لاغتيالي مع نصر الله

قال رئيس “فيلق القدس” في الحرس الثوري الإيراني اللواء قاسم سليماني إن إسرائيل فوتت في أثناء حرب لبنان الثانية في صيف 2006 فرصة لاغتياله مع زعيم حزب الله السيد حسن نصر الله، ورئيس الذراع العسكرية لحزب الله في حينه عماد مغنية.

وأضاف سليماني في سياق مقابلة أجرتها معه قناة التلفزة الإيرانية الأولى الرسمية وبثتها أمس (الثلاثاء)، أنه في إحدى ليالي الحرب كان موجوداً مع نصر الله ومغنية في معقل حزب الله في الضاحية الجنوبية في بيروت في الوقت الذي قام الجيش الإسرائيلي بتفجير مبان قريبة من المعقل.

وروى سليماني كيف خرج هو ونصر الله ومغنية من معقل الحزب وانتقلوا من مبنى إلى آخر وتملصوا من التفجيرات ومن طائرات التجسس التي حلقت فوق رؤوسهم. وقال إنهم كانوا يتنقلون بسيارة أحضرها مغنية وأنه ونصر الله انتظرا السيارة وهما مكشوفان تحت شجرة.

وأكد سليماني أن إسرائيل بدأت استعداداتها لحرب لبنان الثانية قبل اختطاف الجنديين الإسرائيليين إيهود غولدفاسر وإلداد ريغف، وزعم أن عملية اختطاف الجنديين ربما أنقذت حزب الله والشعب اللبناني من حرب إبادة كانت إسرائيل تنوي شنها.

المصدر: صحيفة يديعوت أحرونوت الاسرائيلية – عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية