سوريا تقول إن مدنيين قُتلا وأصيب آخرون في هجوم إسرائيلي على دمشق

سوريا تقول إن مدنيين قُتلا وأصيب آخرون في هجوم إسرائيلي على دمشق

(رويترز) – قالت وسائل الإعلام الرسمية السورية يوم الأربعاء إن مدنيين لقيا مصرعهما وأصيب عدد آخر في هجوم إسرائيلي على العاصمة دمشق.

وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء نقلا عن مصدر عسكري ”تصدت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري بعد منتصف ليل أمس لعدوان إسرائيلي كثيف بالصواريخ على محيط مدينة دمشق ودمرت معظم الصواريخ قبل الوصول إلى أهدافها فيما استشهد مدنيان وأصيب آخرون جراء العدوان“.

وعلى الجانب الآخر قال اللفتنانت كولونيل أفيخاي أدرعي المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن إسرائيل هاجمت أهدافا عسكرية إيرانية وسورية في سوريا يوم الأربعاء ردا على إطلاق صواريخ صوب إسرائيل في اليوم السابق.

وذكر الجيش الإسرائيلي أن أنظمته الدفاعية أسقطت أربعة صواريخ أُطلقت من سوريا باتجاه إسرائيل يوم الثلاثاء.

وقال أدرعي على تويتر ”شن جيش الدفاع الليلة الماضية غارات ضد أهداف تابعة لفيلق القدس الإيراني وأخرى تابعة للجيش السوري وذلك ردا على الهجوم الذي نفذته قوة إيرانية ضد إسرائيل أمس من خلال إطلاق 4 صواريخ. الغارات تركزت في منطقة دمشق التي أُطلقت منها الصواريخ ضد إسرائيل“.

وفيلق القدس هو ذراع العمليات الخارجية للحرس الثوري الإيراني.

وتقول إسرائيل إنها نفذت مئات الضربات في سوريا على أهداف إيرانية تسعى لإرساء وجود عسكري دائم هناك وعلى شحنات أسلحة متطورة في طريقها إلى جماعة حزب الله اللبنانية التي تدعمها طهران.

وقال أدرعي ”إن الهجوم الإيراني على الأراضي الإسرائيلية أمس من خلال إطلاق الصواريخ التي تم اعتراضها يعتبر خير دليل للسبب الحقيقي لإيران في سوريا. التموضع الإيراني يشكّل خطرا على أمن إسرائيل والاستقرار في المنطقة وعلى النظام السوري“.