فصل خمسة موظفين في البيت الأبيض بسبب تدخين الماريجوانا

فصل خمسة موظفين في البيت الأبيض بسبب تدخين الماريجوانا

شجون عربية _ بالرغم من تقنين عدد من الولايات الأمريكية لاستخدامه والإعلان عن التساهل نحوه، قرر البيت الأبيض إقالة خمسة موظفين بسبب تدخينهم للماريجوانا. فكيف بررت الإدارة الأمريكية قرارها؟

بالرغم من الإعلان قبل بضعة أسابيع عن سياسة أكثر تساهلا تجاه الاستخدام السابق للماريجوانا في عهد الرئيس جو بايدن، أعلن البيت الأبيض عن إقالة خمسة موظفين فيه بسبب تعاطيهم المخدرات.

ونشرت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي تغريدة تؤكد فيها فصل الموظفين الخمسة، عقب نشر صحيفة ديلي بيست الأمريكية خبر عن وقف عشرات الموظفين عن العمل أو توجيه طلب لهم بالتقدم بلاستقالة أو وضعهم في برنامج عمل عن بعد بسبب استخدامهم في الماضي لمخدر الماريجوانا.

وأشارت ساكي عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر لإعلان البيت الأبيض قبل بضعة أسابيع عن “العمل مع جهاز الأمن لتحديث السياسات لضمان أن استخدام الماريجوانا في الماضي لن يؤدي تلقائيا إلى استبعاد الموظفين من العمل”. كما قالت أنه نتيجة لذلك “سيتمكن المزيد من الأشخاص من الخدمة في الإدارة الأمريكية ممن لم يكونوا ليستمروا في العمل في الماضي بنفس المستوى من التعاطي”، على حد قولها.

وأضافت ساكي أنه من بين مئات الأشخاص الذين تم تعيينهم “لم يعد خمسة أشخاص ممن بدأوا العمل في البيت الأبيض يعملون نتيجة لهذه السياسة”.

ويذكر أن عددا من الولايات الأمريكية قام بتقنين استخدام الماريجوانا، كما تخطط ولايات أخرى لإلغاء تجريمها. ومع ذلك، لا تزال الماريجوانا غير قانونية في الولايات المتحدة على المستوى الاتحادي.

المصدر: DW