“لا يمكن أن نستمر هكذا”.. محادثات “مخيبة” حول دستور سوريا

“لا يمكن أن نستمر هكذا”.. محادثات “مخيبة” حول دستور سوريا

شجون عربية _
أعرب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون، الجمعة، عن “خيبة أمله” بعد المحادثات التي أجريت هذا الأسبوع في جنيف حول الدستور السوري، موضحا أن الأطراف المشاركة لم تتمكن من الاتفاق على منهجية للعمل.

وأعلن بيدرسون للصحفيين بعد الدورة الخامسة للأعضاء الـ45 للمجموعة المصغرة عن اللجنة الدستورية في جنيف: “لا يمكن لنا أن نستمر هكذا. كان أسبوعا مخيبا للآمال”.

وأوضح بيدرسون أنه ينبغي وضع “آلية” تسمح للأطراف بتحديد نقاط التوافق والاختلاف بهدف العمل على مراجعة الدستور، وأشار إلى أن المقاربة الحالية “غير ناجحة”، مضيفا: “لا يمكن لنا أن نستمر بالاجتماع ما لم نغير ذلك”.

وينوي بيدرسون التوجه إلى دمشق “في المستقبل القريب” لإجراء مناقشات حول هذا الموضوع تحديداً.