نفتالي بينت: “عدم طرح اقتراح ضم المستوطنات وغور الأردن على جلسة الحكومة في يوم الأحد هو خطأ فظيع”

نفتالي بينت: “عدم طرح اقتراح ضم المستوطنات وغور الأردن على جلسة الحكومة في يوم الأحد هو خطأ فظيع”

كشف مسؤول كبير في الليكود لصحيفة “يسرائيل هيوم” أن اقتراح بدء تطبيق السيادة الإسرائيلية على المستوطنات وغور الأردن لن يُطرح في جلسة الحكومة المقبلة التي ستُعقد يوم الأحد. وبحسب كلامه، من غير الممكن إنهاء كل العمل الذي يسبق طرح مثل هذا الاقتراح.

من جهة أُخرى، أعلن وزير الدفاع نفتالي بينت خلال مداخلة له في مؤتمر عقده معهد دراسات الأمن القومي، تشكيل طاقم خاص في المؤسسة الأمنية للبدء بتطبيق السيادة الإسرائيلية على يهودا والسامرة [الضفة الغربية] وغور الأردن، وقال: “أسمع كلاماً يثير قلقي بشأن تطبيق السيادة على دفعتين – جزء قبل الانتخابات، وجزء بعدها. يقولون لي إن المستوطنات ستدخل ضمن هذه السيادة، لكن كل المنطقة الموجودة حولها ستبقى خارجها. هذا خطأ فظيع.” وشدد: “سأكون واضحاً، كل ما سيؤجَّل إلى ما بعد الانتخابات لن يحدث قط، كلنا نعرف ذلك. كل مستوطنة وكل متر من الأرض يجري تأجيل تطبيق السيادة فيها إلى ما بعد الانتخابات، ستبقى خارج هذه السيادة طوال 50 عاماً أُخرى. اذا أجّلنا البدء بتطبيق السيادة، ستتحول فرصة العصر إلى خسارة العصر.”

المصدر: صحيفة يسرائيل هَيوم الاسرائيلية – عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية