هرتسوغ يجري اتصالاً هاتفياً مع جين بينغ لتعزيز العلاقات بين إسرائيل والصين

هرتسوغ يجري اتصالاً هاتفياً مع جين بينغ لتعزيز العلاقات بين إسرائيل والصين

شجون عربية – قال بيان صادر عن ديوان رئاسة “الدولة الإسرائيلية” إن رئيس دولة الاحتلال يتسحاق هرتسوغ أجرى أمس الأربعاء اتصالاً هاتفياً بالرئيس الصيني شي جين بينغ بهدف تعزيز العلاقات بين البلدين، وقام الزعيمان خلاله بدعوة بعضهما البعض إلى القيام بزيارتين متبادلتين إلى بلديهما.

وأضاف البيان أن هرتسوغ وجين بينغ تطرقا في إطار أول مكالمة هاتفية تُجرى بينهما إلى ذكرى مرور 30 عاماً على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين إسرائيل والصين التي ستصادف في السنة المقبلة 2022، وأكدا أهمية الاحتفال بهذه المناسبة والقيام بزيارتين متبادلتين. وأشار الزعيم الصيني إلى أن والد الرئيس هرتسوغ الرئيس السادس لدولة إسرائيل حاييم هرتسوغ كان أول رئيس إسرائيلي يزور الصين بعد إقامة علاقات رسمية بين الدولتين.

ووفقاً للبيان، تطرّق الزعيمان إلى قضايا ذات أهمية إقليمية، وعلى وجه التحديد مخاوف إسرائيل من التطورات التي حدثت في إطار برنامج إيران النووي. وأطلع هرتسوغ الرئيس الصيني على مخاوفه بشأن نشاطات إيران الإقليمية، وشدد على ضرورة منع إيران من الوصول إلى قدرات أسلحة نووية، موضحاً أن تقدُّم إيران النووي من شأنه أن يشكل تهديداً للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط. كما أعرب الاثنان عن رغبتهما في رؤية مزيد من المبادرات التعاونية الإسرائيلية – الصينية في المستقبل، والتي سيتم صوغها من خلال استئناف عمل اللجنة الصينية – الإسرائيلية المشتركة للتعاون الابتكاري، والمتوقع أن يتم في كانون الثاني/يناير 2022.

المصدر: صحيفة معاريف الإسرائيلية