هنية: حركة حماس منفتحة على حوار شامل وأدعو قيادات الفصائل إلى تحمل المسؤولية التاريخية

هنية: حركة حماس منفتحة على حوار شامل وأدعو قيادات الفصائل إلى تحمل المسؤولية التاريخية

شجون عربية _

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” الفلسطينية، اسماعيل هنية، أن الحركة منفتحة على حوار شامل، يفضي إلى ترتيب البيت الداخلي الفلسطيني وينهي الانقسام.

الخارجية الفلسطينية و”حماس” ترحبان بموقف الاتحاد الإفريقي الداعم لفلسطين
وقال اسماعيل هنية: “نحن في حركة حماس منفتحون على حوار شامل يفضي إلى ترتيب بيتنا الداخلي، وينهي الانقسام، ويؤسس لنظام سياسي يقوم على أساس مبدأ الشراكة والتعددية السياسية واحترام إرادة شعبنا، ويفتح الباب أمام إعادة بناء المرجعية القيادية المتمثلة بمنظمة التحرير، عبر انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني، ويعيد الاعتبار للمشروع الوطني الفلسطيني، والتوافق على برنامج سياسي، أمام محاولات تصفية القضية الفلسطينية”.

وأضاف: “إننا ندرك أننا نجتاز مرحلة هي الأخطر على قضيتنا وثوابتنا، خاصة في القدس، والأرض، وحق العودة، ولذلك فعلينا مسؤولية مشتركة وواجبات لا مفر منها”.

ودعا إسماعيل هنية جميع قيادات الفصائل المشاركين في الحوار، إلى “تحمل المسؤولية التاريخية، واتخاذ كل ما يلزم، لنعبر معاً هذه المرحلة، ونتفرغ للقضايا الوطنية، وأن نصمم مشهدا حضاريا عبر الانتخابات التشريعية، والرئاسية، والمجلس الوطني، تعكس عظمة شعبنا ومقاومته الباسلة، وتضحياته الجسام، وشهدائنا، وجرحانا، وأسرانا، الأبطال”، مؤكدا أن حماس مستعدة في غزة “لاتخاذ كل الإجراءات المطلوبة، وصون الحريات من أجل إنجاح الانتخابات القادمة”.