بومبيو وريفلين: حزب الله يشكل خطراً على اللبنانيين كافة

بومبيو وريفلين: حزب الله يشكل خطراً على اللبنانيين كافة
Spread the love

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن حزب الله يشكل خطراً على اللبنانيين كافة.

وجاءت أقوال بومبيو هذه في تصريحات أدلى بها إلى وسائل إعلام خلال الاجتماع الذي عقده مع رئيس الدولة الإسرائيلية رؤوفين ريفلين في ديوان رئاسة الدولة في القدس صباح أمس (الخميس)، وذلك قبل زيارته إلى العاصمة اللبنانية بيروت اليوم (الجمعة).

وأضاف بومبيو أنه خلال زيارته إلى لبنان سيكون واضحاً جداً بشأن ما تراه الولايات المتحدة في حزب الله، وسيؤكد وجهة نظر الإدارة الأميركية التي ترى أن استقرار لبنان يعتمد على نجاح الشعب اللبناني في ألاّ تسيطر منظمة إرهابية على حكومته وألاّ تقود السياسات وتسبب خطراً على البلد كافة.

وأكد بومبيو التزام الولايات المتحدة أخلاقياً وسياسياً بمنع أي قوات عدائية من ضعضعة الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط. وشدد على أن الولايات المتحدة هي أفضل صديق لإسرائيل وعلى أن هذا الأمر لا يجد تعبيراً له في الأقوال فحسب إنما أيضاً في الأفعال.

من جانبه أكد رئيس الدولة رؤوفين ريفلين أن إسرائيل ستعتبر حكومة لبنان مسؤولة عن أي هجوم يطلقه حزب الله من أراضيها ضد إسرائيل. وأضاف أن رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري لا يمكن أن يقول لأحد إن لبنان منفصل عن حزب الله.

وحضر الاجتماع رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية [“أمان”] في الجيش الإسرائيلي اللواء تامير هايمان.

وقالت مصادر مسؤولة في ديوان رئاسة الدولة إن الاجتماع بين ريفلين بومبيو تناول مجمل التحديات في الشرق الأوسط، وخصوصاً في الجبهة الشمالية وتموضُع إيران في سورية ولبنان ودعمها لـ”حماس” في قطاع غزة ولحزب الله في لبنان.

وقام بومبيو أمس بزيارة إلى حائط المبكى [البراق] في القدس الشرقية برفقة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.

وقالت مصادر مقربة من نتنياهو إنه لم يسبق أن قام أي مسؤول أميركي رفيع المستوى بزيارة إلى حائط المبكى مع رئيس حكومة إسرائيلية، وهو ما يمكن اعتباره موافقة ضمنية على سيادة إسرائيل على هذا الموقع.

المصدر: صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية

شجون عربية