رشيدة طليب “تعيد” فلسطين على خريطة العالم في مكتبها بالكونغرس

رشيدة طليب “تعيد” فلسطين على خريطة العالم في مكتبها بالكونغرس

أجرت رشيدة طليب، أول امرأة من أصل فلسطيني تنتخب عضوا في الكونغرس الأميركي، تعديلا على خريطة العالم الموجودة في مكتبها بواشنطن، والتي خلت من اسم فلسطين.

ونشرت مراسلة موقع “بازفيد” الإخباري الأميركي، حنا علام، بعد جولتها في مكتب طليب الجديد، صورة للخريطة المعدلة على حسابها في “تويتر” وأرفقت المنشور بالتعليق التالي: “لقد قام شخص ما بتغيير بسيط على الخريطة المعلقة في مكتب رشيدة طليب الجديد بالكونغرس”.

وكشفت الصورة أن شخصا ما، ربما لم تكن طليب، وضع ورقة لاصقة بالقرب من موقع إسرائيل على الخريطة، وكتب على الورقة كلمة فلسطين، مصحوبة بسهم يشير إلى موضع إسرائيل.

وأدت رشيدة طليب (42 عاما)، وهي ديمقراطية من ولاية ميشيغان، اليمين أمام الكونغرس الخميس الماضي، وأصبحت بذلك إحدى أول امرأتين مسلمتين تدخلان الكونغرس.

وجعلت طليب عزل الرئيس الأميركي دونالد ترامب في صلب حملتها الانتخابية.

المصدر: روسيا اليوم