عضو كنيست عربي يعلن نيته الاستقالة احتجاجاً على “قانون القومية”

عضو كنيست عربي يعلن نيته الاستقالة احتجاجاً على “قانون القومية”

أعلن عضو الكنيست العربي زهير بهلول من “المعسكر الصهيوني”، مساء أمس (السبت)، نيته الاستقالة من الكنيست احتجاجاً على “قانون القومية”.

وقال بهلول، في سياق مقابلة أجرتها معه قناة التلفزة الإسرائيلية الثالثة عشرة [قناة التلفزة الثانية سابقاً]، إن هذا القانون يسيء إلى المواطنين الذين انتخبوه، وأشار إلى أن الكنيست أصبح أداة طيعة بيد الحكومة لتشريع عنصري ينطوي على تهميش السكان العرب ويجعلهم مواطنين من الدرجة الثانية. وأضاف أن إسرائيل تصبح أقل ديمقراطية وتسير نحو الديكتاتورية، وأشار إلى أن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو جعل الكنيست أشبه بمزرعة تابعة له.

المصدر: صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية