غانتس: نتنياهو استبد بالحكم على مدى عقد باستخدام التحريض والخداع

شنّ رئيس حزب “مناعة لإسرائيل” بني غانتس هجوماً حاداً على رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

وقال غانتس، في سياق كلمة ألقاها خلال المهرجان الذي عقده حزب “مناعة لإسرائيل” في تل أبيب الليلة الماضية وعرض فيه قائمته لانتخابات الكنيست القريبة، إن نتنياهو استبد بالحكم على مدى عقد من السنوات باستخدام التحريض والخداع والتضليل والترهيب، وأشار إلى أن حالة من الهلع تسود الليكود في الوقت الحالي.

وخاطب غانتس نتنياهو قائلاً: “أنا قمت بتدريب المسؤولين العسكريين عندما كنت أنت تلعب، وكنت أدخل الخنادق عندما كنت تتعلم إتقان الإنكليزية”، وأشار غانتس إلى أن نتنياهو ترك في شبابه إسرائيل وسكن في الولايات المتحدة.

وأضاف غانتس أنه سيُجري اتصالات مع حزب “يوجد مستقبل” برئاسة عضو الكنيست يائير لبيد لبحث إمكان خوض الانتخابات في قائمة مشتركة، وذلك في ضوء استطلاعات الرأي العام التي منحت هذه القائمة عدداً من المقاعد يفوق ما سيحصل عليه حزب الليكود.

وعرض حزب “مناعة لإسرائيل” قائمة مرشحيه لانتخابات الكنيست، وحلّ في رأسها رئيس الحزب بني غانتس، يليه وزير الدفاع السابق موشيه يعلون في المكان الثاني، ورئيس الهستدروت [اتحاد نقابات العمال العامة] آفي نيسانكورن في المكان الثالث، والصحافية ميكي حايموفيتش في المكان الرابع، والرئيس السابق للطاقم الإعلامي في ديوان رئيس الحكومة نتنياهو يوعز هندل في المكان الخامس. وحلّت الإعلامية الدرزية غدير مريح، مذيعة الأخبار في قناة التلفزة الإسرائيلية العربية “مكان” [تابعة لهيئة البث الجديدة]، في المكان الـ15.

وردّ نتنياهو في وقت لاحق على هجوم غانتس، فأشار إلى أنه عندما كان جندياً وضابطاً عرّض حياته للخطر من أجل الدولة، وكاد أن يخسر حياته خلال تبادل إطلاق نار مع إرهابيين.

المصدر: صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، عن نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية