مديرة الاستخبارات الأميركية استمعت لتسجيل لقتل خاشقجي في تركيا

مديرة الاستخبارات الأميركية استمعت لتسجيل لقتل خاشقجي في تركيا

اسطنبول (رويترز) – قال مصدران لرويترز يوم الخميس إن مديرة وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية جينا هاسبل استمعت إلى تسجيل صوتي لقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي خلال زيارتها تركيا هذا الأسبوع.

وامتنع ممثلون لجهازي الاستخبارات الأميركي والتركي عن التعليق على الأمر.

ونفت السعودية في بادئ الأمر أي ضلوع في اختفاء خاشقجي يوم الثاني من أكتوبر تشرين الأول لكن في نهاية المطاف عزا مسؤول سعودي موته داخل القنصلية السعودية باسطنبول إلى محاولة فاشلة لإعادته إلى المملكة.
ورفضت تركيا محاولات السعودية إلقاء اللوم على عناصر مارقة وحثت المملكة على البحث ”من أسفل السلم إلى أعلاه“ عن المسؤولين عن قتله الذي أثار غضبا وإدانة دوليين.

وأفاد المصدران، اللذان طلبا عدم الكشف عن هويتهما، بأن هاسبل، التي وصلت تركيا يوم الاثنين، استمعت خلال الزيارة إلى تسجيل صوتي لقتل خاشقجي.

وأعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يوم الخميس أن تركيا قدمت معلومات لبعض الأطراف التي سعت إلى مزيد من المعلومات. وقال للصحفيين إن تركيا لا تنوي إحالة القضية إلى محكمة دولية لكنها ستقدم معلومات في حالة إجراء تحقيق دولي.

وقال مسؤولون أتراك في وقت سابق إن السلطات تملك تسجيلا صوتيا لقتل خاشقجي. وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن خاشقجي، كاتب المقالات في صحيفة واشنطن بوست والمنتقد للقيادة السعودية، قتل في ”جريمة وحشية“ وطالب الرياض بمعاقبة المسؤولين عن الأمر مهما كان مركزهم.

وتعهد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يوم الأربعاء بتقديم قتلة خاشقجي للعدالة، وذلك في أول تصريحات علنية له عن القضية.